المملكة.. سند الأشقاء والأصدقاء

بقيت المملكة العربية السعودية على الدوام سنداً للأمة العربية وداعماً لقضاياها من أجل تحقيق الاستقرار والازدهار في المنطقة، كما وقفت مع القضايا الدولية العادلة انطلاقاً من دورها ومكانتها العالمية وفي العالمين العربي والإسلامي، إلى جانب دعمها الجهود الإغاثية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *